د. مصطفى سعيد: "آن للموسيقى العربية أن تعود مشعلاً للحضارة العربية"

في برنامج "حوار" الذي تبثه راديو مونت كارلو الدولية، استضافت الإعلامية كابي لطيف الموسيقي والباحث المصري في علم الموسيقى العربية د. مصطفى سعيد الحائز على جائزة "الشيخ زايد للكتاب" - فرع تحقيق المخطوطات لعام 2024، عن دراسته الأكاديمية في كتاب بعنوان "سفينة المُلك ونفيسة الفُلك (شهاب الدين) الموشح وموسيقى المقام الناطقة بالعربية بين التنظير والمراس".

تحدث سعيد عن بداياته في عالم الموسيقى قائلاً إنه ما زال في الخطوات الأولى من مسيرته الموسيقية الممتدة لأكثر من ثلاثين عاماً، فطريق الموسيقى طريقٌ لا ينتهي. وتحدث عن جائزة الشيخ زايد فرع تحقيق المخطوطات واصفاً إياها بالتقدير لكل الإرث الموسيقي في كتاب "سفينة المُلك". وأشار إلى أهمية الكتاب لجهة تزويد الجمهور بمعلومات تاريخية مهمة عن الموسيقى العربية سواء في الشعر أم في الموسيقى، كما يقدم للخبراء والمختصين والموسيقيين رؤية للموسيقى العربية وتعليم الموسيقى بالعربية ورفض النغم المستورد من خلال التأكيد على المعنى العربي في الموسيقى.

رؤية عربية للموسيقى أمام العالم

وبيّن باحثنا الإمكانات التي يوفرها الكتاب للباحثين والمهتمين بتاريخ الموسيقي العربية الغنية. وذكر أن في الدراسة طرحا للنظرية المقامية وهي أقرب ما يكون إلى المنطق الإيقاعي حسب أوزان وتفاعيل اللغة العربية. وقال: الكتاب يحمل "ببساطة" فكرة تعليم الموسيقى العربية بالعربية. فواقع الموسيقى الآن بات متاُثراً بشكل كبير بما هو قادم من الخارج، وحان الوقت كي تستعيد الحضارة الموسيقية رونقها العربي. وختم بالقول إن الكتاب استغرقَ وقتاً طويلاً بين البحث والتدقيق في مخطوطات بعضها لم يعد موجوداً والبعض الآخر كان من الصعوبة العثور عليه ومنه ما تطلّب الترحال، إلى أن تم جمع كل الأفكار والأبحاث في الكتاب الذي توّج بجائزة الشيخ زايد لهذا العام.

Rate this item
(1 Vote)
مجلة الموسيقى العربية

مجلة موسيقية تصدرعن المجمع العربي للموسيقى الذي هو هيئة متخصصة من هيئات جامعة الدول العربية وجهاز ملحق بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية، يعنى بشؤون الموسيقى على مستوى العالم العربي، ويختص تحديداً، وكما جاء في النظام الأساسي للمجمع، بالعمل على تطوير التعليم الموسيقي في العالم العربي وتعميمه ونشر الثقافة الموسيقية، وجمع التراث الموسيقي العربي والحفاظ عليه، والعناية بالإنتاج الموسيقي الآلي والغنائي العربي والنهوض به.

https://www.arabmusicacademy.org

اشترك في قائمتنا البريدية

Please enable the javascript to submit this form

هل قالب البشرف حبيس الموسيقى العربية؟
  • Votes: (0%)
  • Votes: (0%)
  • Votes: (0%)
Total Votes:
First Vote:
Last Vote:
Copyright © 2012 - ArabMusicMagazine.com, All Rights Reserved, Designed and Powered by ENANA.COM